ads
menuالرئيسية

كواليس أول رحلة سفر لزوجة جمال مبارك وابنته خارج البلاد

ads

article-0-0CF66B31000005DC-366_634x536

غادرت مطار القاهرة الدولى، اليوم الأحد، خديجة الجمال زوجة جمال مبارك، وترافقها ابنتها فريدة، متجهتين إلى الإمارات، حيث أنهت إجراءات السفر عبر استراحة الخدمة المميزة بالمطار. واستقلت طائرة الخطوط الإمارتية المتجهة إلى الإمارات

و كشف مقربون من أسرة الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك أسرار سماح الجهات المعنية لزوجة جمال مبارك خديجة محمود الجمال بالسفر خارج البلاد لأول مرة منذ اندلاع ثورة 25 يناير التى أطاحت بحكم مبارك ورموز نظامه بعد 30 عاما من حكمهم للبلاد، حيث أكدوا أن زوجة جمال مبارك بدأت تعانى من ظروف مرضية خلال الفترة الماضية، خاصة فى ظل الظروف الصعبة التى تعرضت لها الأسرة وانتقالهم من القصر إلى السجن والحملات الإعلامية التى وجهت ضد زوجها وتسرب معلومات عن الاسرة كان وراءها أصدقاء زوجها أنفسهم، وأنها طلبت من الجهات المعنية اكثر من مرة السفر للعلاج ولتلقى طفلتها منح دراسية بالخارج إلا أن طلبها قبول بالرفض أكثر من مرة حتى تم الموافقة عليه فى نهاية الأمر.

وأضاف مقربون من أسرة مبارك أنه تم السماح لخديجة الجمال بالسفر مرة واحدة، وإن تكرار السفر يتطلب موافقات جديدة من الجهات المعنية، مؤكدين أن أسرة الرئيس الأسبق تقدمت أيضا بعدة طلبات لرفع اسم هايدى راسخ زوجة علاء مبارك من قوائم الممنوعين من السفرة أسوة بخديجة الجمال.

وأوضحوا، أن هناك عوائق قانونية من رفع اسم علاء وجمال مبارك من قوائم الممنوعين من السفر بسبب خضوعهم للعديد من المحاكمات أبرزها قضية القصور الرئاسية التى تم إعادة المحاكمة فيها من جديد بعد قبول الطعن المقدم منهما على حكم سجنهما، فضلا عن قضية القرن التى لم يتم البت فى الطعن المقدم من النيابة العامة على حكم براءة اسرة مبارك حتى الآن.
وأفادت مصادر قضائية، أنه تم تنفيذ الحكم الصادر من محكمة القضاء الإدارى بالسماح لخديجة الجمال زوجة جمال مبارك ونجلته بالسفر إلى الخارج، ورفع اسمها من قوائم الممنوعين من السفر.

وكانت الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإدارى، برئاسة المستشار محمد قشطة، نائب رئيس مجلس الدولة، قررت رفع أسماء خديجة الجمال زوجة جمال مبارك، ونجلتها فريدة، وعمر نجل علاء مبارك، من قوائم الممنوعين من السفر.

ads

الخونة

تابعنا على الفيس بوك

hao123