ads
menuالرئيسية

الفقي : هذه الشخصية التي كان يقلق منها مبارك

ads

112قال الدكتور مصطفى الفقي، المفكر السياسي، إن العالم المصري الراحل أحمد زويل ظاهرة تستحق الاحترام، مشيرًا إلى أنه شخصيته أثارت الجدل مثله مثل الدكتور محمد البرادعي، لافتًا إلى أنهم كانوا أصدقاء وعلى تواصل فهم من مدرسة واحدة ومحافظةواحدة.
وأضاف “الفقي”، خلال حواره ببرنامج “يحدث في مصر” المذاع عبر فضائية “إم بي سي مصر”، اليوم الأربعاء، أن حصول “زويل” على جائزة “نوبل” كان مفاجأة للمصريين، وأصاب المصريين بالزهو، لافتًا إلى أن شكوى “زويل” كانت من البيروقراطية، فكان دائمًا يتم وعده بوعود ولا تنفذ.
واستبعد أن يكون الرئيس الأسبق حسني مبارك يغير منه أو يقلق منه أن يحصل على منصب رئيس الجمهورية، حيث أن “زويل” كان حاصلا على الجنسية الأمريكية والدستور يمنع تولي الحاصلين على جنسية أخرى من الترشح، معتبرًا أن “مبارك” كان يقلق من الدكتورمحمد البرادعي وليس “زويل”. ولفت إلى أن “زويل” لم يكن يعادي نظام مبارك ولكن كان لديه تحفظات على وضع الحرية في عهد “مبارك”.

ads

الخونة

تابعنا على الفيس بوك

hao123