ads
menuالرئيسية

نقيب الفلاحين للسيسي : رجع يوسف والي وزيرا للزراعة

ads

Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2016-02-09 14:47:00Z | http://piczard.com | http://codecarvings.com

قال فريد واصل، نقيب الفلاحين والمنتجين الزراعيين، إن أفضل وزير زراعة جاء لمصر كان الدكتور يوسف والي.
وطالب “واصل”، خلال حواره مع الإعلامي محمد مصطفى شردي ببرنامج “يوم بيوم” عبر فضائية “النهار اليوم”، اليوم الخميس، الرئيس عبد الفتاح السيسى بإعادة يوسف والي لوزارة الزراعة.
وأضاف : “يوسف والى لم يُحبس في عهده فلاح، وكانت أحوال الفلاحين جيدة في عهده، فهو وفر كثير من الأراضي لشباب الخريجيين”.
ووصف الاسعار التى حددتها الحكومة لاستلام الأرز الشعير من المزارعين بسعر 2300 جنيه لطن الأرز الحبة الرفيعة، و2400 جنيه لطن الأرز الحبة العريضة، بالقرار الجيد، مؤكدًا أن هذه الأسعار تتناسب بشكل كبير مع ما كان يطالب به الفلاحون.
وقال «واصل» إن الأزمة الحقيقية تكمن فى الآلية التسويقية التى لم تحددها الحكومة حتى الآن والتى تعتبر العائق الاكبر الذي يواجه الفلاح، مشيرًا إلى أن الحكومة لم تعلن عن الكيفية التى ستحصل بها 2 مليون طن ارز من المزارعين وهل ستكون عن طريق المظاريف أم من خلال فتح أبواب تستقبل من خلالها المحاصيل .
وأضاف: «إن أزمة الأسعار تكررت مع محصول القمح وحددت الحكومة أسعارا منخفضة ولكن رفض التاجر استلامها من الفلاح وتراجعت الحكومة بعد ذلك فى قرارها، مشيرة إلى أن الاسعار اختيارية وغير إلزامية على الفلاحين».
وأشار إلى أن أى قرار حكومى يكون ظاهره جيدا ولكنه يكون دائما غير قابل للتنفيذ وغير واضح الآلية، مكملا أن القرار الحالى على الرغم من أنه جيد فإن آلية تنفيذه مبهمة، خاصة أن المزارعين منقسمون إلى فئتين، مزارع مخالف وآخر ملتزم، فهل ستقوم الدولة بشراء محصول المزارع المخالف أم انها ستكتفي بشراء محصول المزارع الملتزم بالمساحة التى حددتها الدولة لزراعة الأرز.
وتعليقًا على قرار وقف تصدير الأرز، أكد النقيب العام للفلاحين والمنتجين الزراعيين أن كل عام تقوم الحكومة بإصدار قرار وقف التصدير وتتراجع تحت ضغوط رجال الأعمال والتجار، مبينًا أن الشىء الجديد الذى يميز هذا القرار عن سابقيه هو إعلان وقف الاستيراد بجانب التصدير إلا أن الحكومة ستتراجع فى وقت لاحق.
وتابع أن مصر لم تواجه أزمة نقص الأرز فكان هناك فائض للمحصول من العام الماضي ولكنها أزمة تجار قاموا باحتكار المحصول ومنع ضخه فى السوق لذلك يجب على الدولة أن تشدد قبضتها وتفعل القانون من اجل منع الممارسات الاحتكارية.

ونشبت مشادة كلامية بين عيد حواش، المتحدث باسم وزارة الزراعة وفريد واصل، النقيب العام للفلاحين والمنتجين، على الهواء؛ ووصل الأمر بتهديد حواش لنقيب الفلاحين بكشف المستور، قائلا:” متخلناش نعرى بعض على الهواء”، فيما رد واصل قائلا:” احنا طول اليوم قاعدين في مكتب وزير الزراعة والطاحونة بتطلع هوا ومفيش دقيق”.

وأشار “حواش” خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “يوم بيوم” تقديم الإعلامي محمد شردى، المذاع على فضائية “النهار اليوم” إلى أن وزير الزراعة لم يدخر جهدا في حماية الفلاح المصرى، مؤكدا أنه لا توجد أزمة في الأسمدة وتم توفيرها في الجمعيات الزراعية.

وتابع” حواش”: لسنا ملائكة ونحاول حل مشكلات الفلاح بكافة الوسائل الممكنة، لافتا أن الفلاح المصرى هو العمود الفقرى للإنتاج ودعمه واجب وطنى.

ads

الخونة

تابعنا على الفيس بوك

hao123