ads
menuالرئيسية

طارق عامر لوزير المالية :”حضرتك اللى فقير.. الشعب معاه فلوس..واحنا بنعمل الصح”

ads

Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2016-02-24 11:17:56Z | | ÿÿÿÿiž%wYF

قال طارق عامر ، محافظ البنك المركزي إن الإصلاح الاقتصادي يحتاج إلى قرارات صعبة ، مشيرا إلى أن التحديات الاقتصادية زادت خلال العام الأخير خاصة بعد توقف الدعم العربي والذي كان يقدر ب10 مليار دولار وانخفاض إيرادات السياحة بعد حوادث سقوط الطائرات.

وتابع ، خلال الجلسة العامة الثانية من الحوار الشهري للشباب والخاصة بالإصلاح الاقتصادي ورؤية الشباب،: ” الإصلاح عايز قرارات صعبة وعايز اقتناع بالمصلحة العامة والقدرة على تحمل ردود الفعل ..أنا كنت ممكن أقول أنا مالي وأقوم البلد عليا ليه ..لكن احنا بنعمل الصح مهما كانت تكلفته ونتحمل مسئوليته ..احنا مش جايين في وظيفة احنا جايين في مهمة ومكلفين من سيادة الرئيس”. لافتًا إلي ان الإصلاح الإقتصادي صعب حال الهروب منه وسهل حال الموجه.

ووجه عامر حديثه لوزير المالية قائلا« حضرتك اللي فقير الشعب معاه فلوس في البيوت .. الشعب خرج 65 مليار جنيه »

وتابع قائلًا: فيما يخص سعر الدولار كان لابد ان نتخذ إجراءت لكي لا نستورد من الخارج بالدين ، والشعب المصري رفض هذا الأمر لذا كان واجب علي الدولة إتخاذ هذا القرار الذي وفر مليار دولار بالبنوك خلال فترة قصيرة للغاية .


وأضاف أن المجتمع يعتقد أن سعر الصرف مؤشر بأننا يمكن أن ندخل فى ظروف صعبة، لكن الاقتصاد فى الخارج، وفى كل البلاد الناشئة خفضت سعر الصرف لتستطيع أن تنافس على الأسواق والتدفقات المالية، مردفاً: “عاوزين نجيب تدفقات زيادة ، لأن وإحنا مرتاحين الفلوس كانت بتجيلنا لكن دلوقت الفلوس مابتجيش، واللى حصل إنه دخلت البنوك فى عشرين يوم 5 مليار دولار”.

وأكد محافظ البنك المركزى، أن حرية القرارين الاقتصادى والسياسى لها ثمن، ولكى نغير فى مفهوم ثابت منذ سنوات :”كل الناس عادة تقول وأنا مالى أنا ليه أقوم البلد عليا، والقيادة مقتنعة إن إحنا لازم نعمل الصح مهما كان تكلفته ونتحمل مسئوليته، وإحنا جايين فى مهمة مكلفين بها من سيادة الرئيس لأنه لدينا حلم لهذا البلد، والرئيس لديه حلم، والحلم عاوزين نحققه ولازم يكون عندنا الجرأة والقوة ونشتغل مع بعض، من أجل المصلحة العامة، والنتيجة كل احتياجات البلد اللى كانت متأخرة فى الموانى بمليارات الدولارت اتسددت خلال 20 يوم بقرار”.

قال عامر، إن مصر لديها إمكانات كبيرة وتستطيع أن تعبر التحديات إذا تكاتف الجميع، موضحاً أن القرارات الأخيرة ليست سهلة ولم يتخذها بمفرده بل اتخذتها الدولة عن طريق العمل بصفة مؤسسية، مضيفا “هذا مصير البلد كلها، وبدأت دراسة القرارات منذ عام”.

وأضاف “عامر”، أن الاقتصاد هو الثقة، والتوجه إما إيجابى أو سلبى، وبعض الأطراف فى الداخل أو الخارج تستخدم هذه الأداة لفزع المواطنين، فيحدث قلق ويؤثر على الاقتصاد، مشيراً إلى أن التحدى الرئيسى لاتخاذ قرارات صحيحة نحو المستقبل هو ردود فعل الإعلام والمجتمع

وتابع :”الفزع والخوف هو عدونا.. مصر بها إمكانات كبيرة.. فلدينا مشكلات مالية ولكن لدينا مقدرات ومقومات لو استطعنا إدارتها جيداً سنكون أفضل بكثير”.

وأوضح أن الشركات فى مصر تعمل، ومن ضمن الأسواق القليلة فى العالم نسبة نمو 4.5 %، وهى الشركات التى تزيد مبيعاتها بالرغم من زيادة الأسعار بـ50 % كل عام، والتى تزيد أرباحها 100%، لافتا إلى أن هناك إجراءات على مستوى الحكومة التى عليها التزامات أخرى تجاه المجتمع من أجل تثبيت الأسعار.

وأوضح أنه ليس معنى أن هناك إمكانيات فلا توجد تحديات، وليس معنى أن هناك تحديات فإنه “مفيش فايدة”، مؤكداً أن هناك أمل ونستطيع أن نعبر فى أربع أو خمس سنوات.

ads

الخونة

تابعنا على الفيس بوك

hao123