ads
menuالرئيسية

كارثة |تحذير لأولياء الأمور من انتشار العادة السرية بين تلاميذ الابتدائي

ads

44حذرت الدكتورة هالة حماد استشارى الطب النفسى، من السماح للأطفال الصغار باستخدام الهواتف الذكية والتابلت واستخدام الإنترنت حتى 9 سنوات، مؤكدة أن استخدام الأطفال للإنترنت دون رقابة من الأهل أدى إلى ظهور عدد من الحالات لديهم رغبة فى مشاهدة الأفلام الإباحية بالمدارس الابتدائية.

وأضافت أن مشاهدة الأطفال للأفلام الإباحية تعرضهم للإصابة بالقلق الشديد والوسواس القهرى، كما أن حالات من الأطفال يمارسون العادة السرية فى سن 7 سنوات وتظهر على الطفل علامات مثل إغلاق الباب على نفسه عند مشاهدة الآيباد ويشعر بالخوف من الأم عند دخولها عليه، وقد يمتد الأمر إلى مشاهدة الأفلام الإباحية فى المدرسة ويبدأ بالحديث مع زملائه.

وتابعت هالة حماد أن مشكلة مشاهدة الأفلام الإباحية تبدأ من ابتدائى حتى إعدادى، وفى المرحلة الإعدادية يحدث إدمان للعادة السرية ومشاهدة الأفلام الإباحية، ما يؤثر على الأداء الدراسى والصحة النفسية والأخلاق.

كما تنصح استشارى الطب النفسى بضرورة وعى الأهل وعدم إعطاء الأطفال موبايل بإنترنت فى سن مبكرة إلا حال وضع نظام لحماية الطفل من مشاهدة الأفلام الإباحية، موضحة أن الدولة تتحمل مسئولية حماية الجيل الجديد من الأفلام الإباحية برفض رقابة .

وتوجه دعوة للحكومة بضرورة اتخاذ إجراءات سريعة لحماية الجيل القادم من أطفال مصر مدمنى الأفلام الإباحية والعادة السرية، وذلك بعد استقبالها عددًا من الحالات لأطفال مصابين بالعادة السرية ويشاهدون الأفلام الأباحية .

ads

الخونة

تابعنا على الفيس بوك

hao123