ads
menuالرئيسية

صناعة اللانشون والحلاوة في المنزل حيلة ربات البيوت لمحاربة الغلاء


قررت جيهان محمد، أم لثلاثة أطفال بالمرحلة الإبتدائية، الاعتماد على مطبخها لتحضير الوجبات المدرسية بالكامل لأطفالها مع بدء العام المدرسي، بداية من صنع العيش الفينو وحتى الحشوات مثل الجبن والمربى.

تقول جيهان إن الارتفاع الكبير في أسعار كل مستلزمات المدرسة، هو ما دفعها لتوفير ما تنفقه على شراء المواد الغذائية لصنع السندوتشات لأطفالها.
بدأت جيهان بتصنيع اللانشون بمنزلها العام الدراسي الماضي، و كان ذلك بهدف ضمان جودته ونظافته، ولكن هذا العام لجأت لذلك بغرض التوفير.

والجديد انها قامت هذا العام بتصنيع الجبن الرومي قبل بدايه الدراسة بشهرين كي تكون جاهزة في موعد دخول المدارس، بسبب ارتفاع سعر كيلو الجبن الرومي إلى 120 جنيها، في حين أن تكلفة صنعه بالمنزل 30 جنيها، بحسب ما قالته جيهان.


وأدى قرار تعويم الجنيه في نوفمبر ورفع أسعار المواد البترولية مرتين في أقل من عام، إلى موجة غلاء كبيرة، تشهدها الأسواق حاليا.
وسجل معدل التضخم السنوي في إجمالي الجمهورية 33.2% لشهر أغسطس مقارنة بنفس الشهر العام الماضي.

وتشير بيانات التضخم في أغسطس أن أسعار الجبن بكل أنواعها ارتفعت بنسبة 60% مقارنة بنفس الشهر العام الماضي

وتقول جيهان إنها بدأت بعدة تجارب لتصنيع الفينو بالمنزل لأن سعر الرغيف وصل إلى 50 قرشا وهو لا يمكن الاستغناء عنه في الوجبات المدرسة وكذلك عمل الباتية والكرواسون.

وارتفعت أسعار مجموعة الخبز خلال أغسطس بنسبة 26.5% مقارنة بنفس الشهر العام الماضي، وفقا لبيانات جهاز الإحصاء.


وخلال الفترة الأخيرة بدأ عدد كبير من ربات البيوت في التفكير مثل جيهان، حيث أصبح الشغل الشاغل لـ”الجروبات” الفيس بوك المهتمة بتحضير الأطعمة هو كيفية تحضير الجبن (الرومي و الفلامنك و الكريمي) واللانشون والمربات والحلاوة الطحينية والعيش الفينو للوجبات المدرسية بأرخص الطرق وأكثرها توفيرًا.

وشاركت بعض ربات البيوت، على هذه الجروبات طرق إعداد هذه المنتجات معتمدة على مقادير بسيطة لتقليل التكلفة وتوفير أموال شرائها من خارج المنزل.

كما تعمل القنوات الفضائية المتخصصة في الطبخ ، على إعداد هذه الأطعمة استعدادا لموسم الدراسة، من خلال تقديم سلسلة حلقات عن صناعة الجبن بكل أنواعها والحلاوة الطحينية والمربى.

ads

الخونة

تابعنا على الفيس بوك

hao123