menuالرئيسية

الشريف: الدولة تستهدف توسيع قادة المشاركة الإيجابية لدى الشباب

أكد السيد الشريف، الوكيل الأول لمجلس النواب، أن البرنامج التدريبي البرلماني الذي ترعاه وزارة الشباب والرياضة بالتعاون مع التربية والتعليم، وقطاع المعاهد الازهرية هو أحد المسئوليات والبرامج الناجحة التي ترعاها الجهات الثلاث.

وأضاف خلال كلمته التي ألقاها بمناسبة افتتاح أعمال الجلسة الختامية لبرلمان المدارس والمعاهد الأزهرية المنعقد بمجلس النواب، اليوم، أنه نشاط تدريبي تثقيفي تربوي يهدف لتوعية النشء بآليات العمل البرلماني، وهو ما يتماشى مع السياسة العامة للدولة.

وأكد أن السياسة العامة للدولة تستهدف الوصول والتعبير عن أكبر عدد ممكن من طلائع وشباب مصر فى القرى والمدن من مختلف المستويات الاجتماعية لتوسيع قاعدة المشاركة الايجابية، وتنمية مهاراتهم على العمل الجماعى الخلاق، وتشجيعهم على دراسة قضايا مجتمعهم المحلى والقومى، ويساعد على:

– ترسيخ الهوية الثقافية والحضارية من خلال تفعيل دور المدارس والمعاهد الأزهرية والمؤسسات الثقافية في نشر ثقافة العلوم والابتكار.

– تصحيح المفاهيم الخاطئة، وحماية المجتمع من التطرف الفكري، واستعادة منظومة القيم الأخلاقية والإنسانية.

– ترسيخ أسس الولاء والانتماء والمواطنة، وتعزيز دور مصر الريادي في نشر سماحة الإسلام.

وقال إن استضافة مجلس النواب، لفاعليات الجلسة الختامية لبرلمان المدارس والمعاهد الأزهرية، يأتى فى إطار حرص الدكتور على عبد العال رئيس المجلس، وحرص المجلس الموقر كله على ضرورة الارتباط بالشعب.. ومعايشة همومه ومشكلاته حتى يمكننا التعبير عن آماله وتطلعاته، والتأكيد على حق الشعب فى الإدلاء برأيه في مختلف القضايا العامة.. بكافة الوسائل المشروعة، وخاصة الاستماع إلى صوت النشء من طلبة وطالبات المدارس والمعاهد الأزهرية، في مثل هذه المحافل.

ads