menuالرئيسية

حبس شابين تخصصا فى تزوير شهادات الخبرة بالبحيرة

وفاء سامي

أمرت نيابة كوم حمادة، اليوم الأربعاء، برئاسة رامي حيدر، وكيل النائب العام، بإشراف المستشار أشرف ربيع، المحامى العام لنيابات جنوب دمنهور، حبس شابين كونا تشكيلًا عصابيًا تخصص فى تزوير شهادات الخبرة، وبيانات النجاح، والمنسوب صدورها إلى جهات حكومية، وعرض خدماتهما على راغبي الحصول على تلك المستندات من خلال حساب على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

كانت مباحث البحيرة، بإشراف اللواء جمال الرشيدي، مساعد وزير الداخلية لأمن البحيرة، تمكنت من ضبط شابين كونا تشكيلًا عصابيًا تخصص في تزوير شهادات الخبرة؛ وبيانات النجاح، والمنسوب صدورها إلى جهات حكومية، وعرض خدماتهما على راغبي الحصول على تلك المستندات، من خلال الحساب المشار إليه، مقابل مبالغ مالية.

وردت معلومات لضباط إدارة البحث الجنائي، بالإدارة العامة لتكنولوجيا المعلومات “فرع غرب الدلتا” باشتراك ضباط وحدة مباحث مركز شرطة كوم حمادة، مفادها أن “على.س.ا” 30 سنة، حاصل على بكالوريوس هندسة، و”هشام.ا.ع”، 25 سنة، حاصل على بكالوريوس علوم، ومقيمان فى قرية الطود بدائرة المركز، بإنشاء وإدارة حساب على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” تحت مسمى “شهادات خبرة موثقة”، حيث كون المذكوران تشكيلًا عصابيًا تخصص في تزوير شهادات الخبرة وبيانات النجاح، والمنسوب صدورها لجهات حكومية، وعرض خدماتهما على راغبي الحصول على تلك المستندات من خلال الحساب المشار إليه مقابل مبالغ مالية.

وبتقنين الإجراءات، تم استهداف المتهمين بمأمورية بمحل إقامتهما، أسفرت عن ضبطهما، وبحوزتهما جهاز “لاب توب” ماركة hp، هاتفين محمول ماركة سامسونج، طابعة ألوان، عدد من شهادات الخبرة، بيانات نجاح، خطابات خطوط سير منسوب صدورها لجهات حكومية مختلفة ممهورة بخاتم شعار الجمهورية “جميعها مزورة”.

وبمواجهتهما، اعترفا بارتكابهما الواقعة، حيث استغل الأول عمله بإحدى الشركات التي تقدم الدعم الفني في مجال الدفع الإلكتروني بالتعاقد مع وزارة المالية، وتعامله مع بعض الجهات الحكومية، وقيامه بتزوير تلك المحررات مستخدمًا جهاز الحاسب الألي المضبوط، وقيام الثاني بالتواصل مع عملائهما والاتفاق معهم والحصول على مبالغ مالية مقابل ذلك، وإدارتهما للحساب المشار إليه من خلال الهواتف المحمولة، والتي بفحصها تبين احتوائها على دلائل لارتكابهما الواقعة.

ads

تابعنا على الفيس بوك

hao123