ads
menuالرئيسية

أخطر 7 سيدات مطلوبات على قائمة الـ FBI

عرضت قناة “متع عقلك”، مقطع فيديو يرصد أخطر 7 نساء مطلوبات لدى المباحث الفيدرالية الأمريكية:

 

1- دونا جين ويلموت

كانت هذه السيدة عضوة في منظمة “ويذر اندرجراوند” وهي منظمة ثورية تميل إلى استخدام العنف للتظاهر ضد التحيز الجنسي ضد النساء، التعصب العرقي، التفرقة الطبقية، وكذلك للتظاهر ضد الحرب في فيتنام. وكان كلود دانيال ماركس يشاركها نفس لائحة المطلوبين الأكثر خطورة لدى المباحث الفيدرالية.

 

2- كاثرين أن باور وسوزان ايديث ساكس

قررت الفتاتان أن تتخذا موقفًا عسكريًا ضد النظام ككل، حيث شاركت ساكس وباور مع ثلاثة مجرمين سابقين في سرقة مستودع ذخائر حكومي وبنك في ولاية ماساشوتس، حيث سرقت هذه المجموعة أسلحة بالإضافة إلى 400 لفة من الذخيرة، ثم أضرموا النيران في المكان، وتم القبض على ساكس في فيلاديلفيا، بينما عاشت باور باسم مستعار آخر هو أليس لويس ميتزينجر لمدة 23 عامًا.

 

3- روث إيزمان شاير

نجحت إيزمان شاير من الهرب من السلطات، بعد أن ساعدت مجرم من خطف فتاة وقتلها ودفنها داخل صندوق على عمق قدم ونصف تحت الأرض، حيث تم انقاذها بعد نحو 83 ساعة، وهو ما جعل شاير توضع على هذه القائمة.

 

4- شانيكا ماينور

تم وضعها على لائحة المباحث الفيدرالية للأشخاص المطلوبين، وكان هروب ماينور صعبًا جدًا، حيث تم العثور عليها في 2016 وتم الحكم عليها بالسجن لمدة 30 عامًا.

 

5- شانتاي آل هندرسن

تعد شانتاي جانجستر إحدى “المجرمات” العتاة حتى قبل أن تقتل دياندريه باركر ذا الـ21 عامًا خارج متجر ما في مدينة كنساس، وتعتقد الشرطة أن شانتاي مشتركة في 50 عملية قتل وإطلاق نيران متنوعة حدثت في المدينة.

 

6- ماري دين آرينجتون

بعد محاولة المحامي بوب بيرس الدفاع عن أبناء ماري دين ارينجتون، وفشله في ذلك، صبت المرأة غضبها وانتقامها عليه، وبعد أن فتشت ارينجتون عن المحامي، ولم تنجح في العثور عليه داخل مكتبه، تحولت المرأة لاستهداف سكرتيرة مكتبه، فيفيان ريتر البالغة من العمر 37 عامًا، اختطفتها ثم اطلقت عليها النار، وهربت آرينجتون بجثتها.

 

7- براندا ديلجادو

استعانت بقاتل مأجور لقتل حبيبة حبيبها السابق، حيث وعدته بالكثير من الأموال والمخدرات، وبحلول عام 2015 وجدت جثة هاتشر مرمية في جراج أحد المباني في مدينة دالاس في حين تم القبض على ديلجادو وواجهت عملاء المباحث الفيدرالية وتحدثت معهم بشكل نمطي وعادي، ثم غادرت البلاد على متن طائرة، وقضت ستة شهور هاربة من العدالة.

وتم وضعها على لائحة المطلوبين من المباحث الفيدرالية بمكافأة 100 ألف دولار لمن يجدها، وبعد رصد المكافآت بيومين، تم الإبلاغ عن تواجدها في المكسيك، ليتم القبض عليها.

ads

تابعنا على الفيس بوك

hao123