ads
menuالرئيسية

فودة: مشاركة الرئيس السيسى فى حفل ذوى الإعاقة رسالة تقدير واعتزاز من الدولة

أشاد الإعلامى محمد فودة، بمشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسى فى الحفل الذى أقيم أمس بمناسبة عام ذوى الإعاقة تحت شعار “قادرون باختلاف”، الذى نظمته وزارتا الشباب والرياضة والتضامن الاجتماعى، بالتعاون مع الاتحاد الرياضى للإعاقات الذهنية، مؤكدا أنه ليس جديداً على الرئيس عبد الفتاح السيسى أن نراه على هذا النحو من الانسانية والرقى والتحضر.

وقال محمود فودة عبر صفحته الرسمية على “فيس بوك”، إن الرئيس السيسى وعلى الرغم من كثرة مشاغله وارتباطاته اليومية سواء فى الداخل أو فى الخارج إلا أنه حريص كل الحرص على اقتطاع جزء كبير من وقته لرعاية أصحاب الحالات الخاصة والتعبير لهم عن مشاعرهم الفياضة باعتبارهم جزء لا يتجزأ من مجتمع ينهض، موضحا أنه يسير بخطى سريعة ومتلاحقة نحو التنمية المستدامة التى هى بكل تأكيد صمام الأمان لمستقبل الأجيال القادمة.

وتابع محمد فودة “لقد بعث الرئيس فى هذا الاحتفال عدة رسائل جميعها تؤكد، بما لا يدع مجالاً للشك، تقدير واعتزاز الدولة والمجتمع بذوى الإعاقة كشريك أساسى فى بناء المجتمع ونهضة الوطن بما تمتلكه تلك الفئة من قدرات خاصة وبما تحققه من إنجازات فى شتى المجالات”.

وأوضح الإعلامى محمد فودة، أن الرئيس بهذا التوجه أراد أن يضع أيدينا على مسألة فى منتهى الأهمية أيضاً تفيد أن المجتمع الذي يقدر قيمة أبنائه وبناته من ذوي الاحتياجات الخاصة ولاسيما المتفوقين والأبطال منهم فيرفع من شأنهم ويثمن إنجازاتهم ويعمل على تمكينهم ودمجهم فى شتى مجالات الحياة هو فى حقيقة الأمر المجتمع الأقرب لتحقيق آماله وبلوغ ما يصبو إليه من نهضة شاملة فى جميع المجالات.

وقال فودة: “تحية تقدير وإجلال نابعة من القلب أتوجه بها إلى الرئيس الإنسان عبد الفتاح السيسى على دعمه ورعايته الكريمة لهذه الفئة من أبناء الوطن مع تقديرى الخاص لهؤلاء المتفوقين من ذوي الاحتياجات الخاصة داعياً المولى عز وجل أن يوفقهم فى مواصلة جهدهم وعطائهم وكفاحهم فى الحياة، فقد لمسنا ونحن نشاهد هذا الاحتفال مدى تلقائية وبساطة وعفوية هؤلاء المتفوقين وكيف أن أسرهم لعبت دوراً محورياً فى وصولهم الى هذا المستوى المشرف اللائق بفئة تحظى برعاية كريمة من السيد الرئيس .. فجاءت ردود افعال تلك الأسر وابنائهم طبيعية وتلقائية تنم عن شعور انسانى بحت ملأ المكان حالة من البهجة والسعادة النابعة من القلب”.

وحول رد فعل الفنانة القديرة رجاء الجدواى، أشار محمد فودة إلى أنه كان تلقائيا وتصرفها العفوى الممزوج بدموع السعادة عقب التكريم شاهد قوى ودليل دامغ على حرص القيادة السياسية على الاحتفاء بالقوة الناعمة، انطلاقاً من وعى تام بأهمية تلك القوى فى النهوض بالمجتمع فى شتى المجالات وعلى كل الأصعدة.

 

 

 

ads

تابعنا على الفيس بوك

hao123