menuالرئيسية

السجن 7 سنوت وغرامة 688 ألف جنيه لوليد شرابى فى تهمة الكسب غير المشروع

 

قضت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة اليوم الاحد فى محكمة عابدين، برئاسة المستشار محمد أبو الأسرار بالسجن 7 سنوات لوليد شرابى رئيس المحكمة السابق المحال للصلاحية فى اتهامه بالكسب غير المشروع وتغريمه 688 ألف جنيه فى التهمة الأولى الكسب غير المشروع، كما قضت المحكمة بسنتين حبس فى التهمة الثانية ” التخلف عن تقديم برائة وإقرار الذمة المالية. ”

عقدت الجلسة بعضوية المستشارين مدنى دياب ومحمد فؤاد أبو حسن أحمد مدبولى كساب وكيل النيابة.

كان قد قرر المستشار عادل السعيد رئيس جهاز الكسب غير الشروع إحالة وليد محمد رشاد شرابى رئيس محكمة سابق ومستشار وزير المالية الأسبق إلى محكمة الجنايات لأنه فى الفترة من أول أغسطس 1994 حتى 31 ديسمبر 2013 استغل وظيفته والمناصب التى تولاها وحصل لنفسه وزوجته وأولاده على كسب غير مشروع مقداره 688 ألفا و827 جنيها وهى الزيادة الطارئة فى ثروته والتى لا تتناسب مع مواردهم المشروعة وعجز عن إثبات مصدر مشروع له.

وكشفت تحقيقات الدكتور محمد أيوب رئيس هيئة الفحص والتحقيق، من خلال التحريات التى قامت بها الأموال العامة، أن المتهم يمتلك شقة بشارع سليم الأول بالزيتون وسيارتين كيا وBMW تم شراؤهما بمبلغ 310 آلاف جنيه، بينما قامت زوجته فى 18 أكتوبر 2010 ببيع شقة بشارع راتب جزيرة بدران بالساحل، كما أكدت التحريات أن المتهم وزوجته لم تؤول إليهما أى أموال موروثة أو موهوبة.

وتضمنت التحقيقات، من خلال التحريات لهيئة الرقابة الإدارية، أن المتهم تقاضى خلال فترة عمله مستشار وزير المالية من 24 أبريل 2013 حتى 31 يوليو 2013 مبلغ 103 آلاف جنيه، وتبين هروب المتهم لتركيا وأنه اشترى السيارة BMW من ياسر صلاح أيوب من خلال إسماعيل سليم أمين صندوق جمعية الإخوان حيث قام مالك السيارة بعمل توكيل لسليم الذى قام باستخدامه فى بيع السيارة للمتهم بما يؤكد وجود علاقة قوية بين المتهم وأمين صندوق الجمعية وأن مصادر الدخل المشروعة للمتهم لا تكفى لشراء السيارة، كما أكدت التحريات أن المتهم استغل تعاظم دوره أثناء حكم الإخوان فى الحصول على مزايا ومنافع لا يمكن أن يحصل عليها أى قاض آخر ومنها ندبه لوزارة المالية والتى تمت مجاملة له لدوره وعلاقته بالإخوان.

 

ads

تابعنا على الفيس بوك