menuالرئيسية

السجن 10 سنوات لعامل خطف طفل وقتله لطلب فدية بالإسماعيلية

قضت محكمة جنايات أحداث الإسماعيلية اليوم الأحد، برئاسة المستشار أحمد ثابت، بمعاقبة عامل بالسجن 10 سنوات، بتهمة خطف طفل عقب خروجه، من المدرسة وقتله بعد طلب فدية من والده، صدر الحكم بعضوية المستشارين، إيهاب عبد المنعم ومحمد معوض وأمانة سر أحمد يونس.

تعود أحداث الواقعة بتلقى الأجهزة الأمنية، بلاغا من والد المجنى عليه “يوسف م” 12 سنة بتغيبه عن العودة إلى المنزل بعد انتهاء اليوم الدراسى، وتلقيه اتصالا هاتفيا من مجهول يطلب مليون جنيه فدية لإطلاق سراحه.

تم تشكيل فريق بحث تبين من التحريات والتحقيقات، أن وراء الواقعة المتهم “رجب ن” 17 سنة كان يعمل عند والد الطفل، وخطفه عقب خروجه من المدرسة، وأثناء محاولة الطفل الاستغاثة خنقه المتهم حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، ثم حمله وألقى جثته وسط الزراعات بمدينة الإسماعيلية.

تم القبض على المتهم الذى اعترف بالواقعة وأخطرت النيابة العامة التى أمرت بحبس المتهم وإحالته لمحكمة الجنايات، التى أصدرت حكمها المتقدم.

ads

تابعنا على الفيس بوك