menuالرئيسية

إطلاق نار على طبيب مصري في ألمانيا

 

تعرض طبيب مصري مقيم في ألمانيا إلى إطلاق نار من شاب ألماني أدى لإصابته بنزيف حاد في البطن ونُقل إلى المستشفى للعلاج.

وذكر علاء ثابت، رئيس بيت العائلة المصرية في ألمانيا، أن الطبيب المصري محمود توفيق، المقيم في مدينة أخن، تعرض لإطلاق نار أمام منزله الخميس الماضي، ما أسفر عن نزيف في البطن.

وقال إن الأطباء نجحوا في استخراج المقذوف الناري من جسد الطبيب وأصبحت حالته مستقرة، مؤكدا أن السفارة المصرية تابعت الواقعة مع المسؤولين بالشرطة الألمانية حتى تم القبض على الجاني.

وذكر ثابت أن الجاني شاب يبلغ من العمر 18 عاما، يحمل الجنسية الألمانية، وقد داهمت الشرطة منزله وقامت بتفتيشه حيث عثرت على مقذوفات وطلقات نارية وسلاح أبيض وبنادق قنص غير مرخصة.

من جانبه، أكد السفير المصري في ألمانيا، بدر عبد العاطي، أن القسم القنصلي بالسفارة قام فور علمه بالحادث بالاتصال بالطبيب المصري واطمأن على حالته الصحية، مشيرا إلى أن السفارة ومعها القنصلية العامة في فرانكفورت قاما بمخاطبة السلطات الألمانية للاطلاع على نتائج التحقيقات، ومتابعة الإجراءات القانونية والتعرف على ملابسات الحادث.

وفي سياق متصل، تواصلت السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، مع السفير بدر عبد العاطي، لمتابعة تفاصيل الحادث، والاطمئنان على الحالة الصحية للطبيب، نقلًا عن موقع قناة العربية نت.

 

ads

تابعنا على الفيس بوك